مرج / و مجمع البحرین: ١- بحر فارس و محیط٢- بحر طنجه- بحر احمر و نیل

عرض  النظریات القدیمة لموقع : 

 

یتناول هذا القسم عرض لبعض الآراء والنظریات القدیمة حول موقع لقاء النبی موسى والخضر والرد علیها بالنقد والتحلیل العلمی والتاریخی 

 

والنقد التاریخی وتصحیح النظریات القدیمة , لا یعنى الانتقاص من قدر العلماء الأجلاء والمؤرخین السابقین والتی قامت نظریاتهم باجتهادات شخصیة فی عصر کان یفتقر للتقنیات الحدیثة فی البحث العلمی کما یوجد الآن فی عصرنا الحدیث من تطور تقنی من وسائل إیضاح حدیثة للبحث والتنقیب والتحلیل والتصویر الفضائی وغیرة من علوم متطورة أفادت البشریة , وقد حث الإسلام وأوضح القران الکریم فی آیات کثیرة علی ضرورة إعمال العقل فیما یرى ویسمع الإنسان وفیه تأکید على ضرورة الحجة والبرهان ووجوب التثبت وتأمل الأمم السابقة والاستفادة من تاریخ الماضی                                                                                                                       

أختلف العلماء والمفسرون فی تحدید الموقع التاریخی للقاء نبی الله موسى والخضر علیهم السلام وتم وضع عدة افتراضات حول موقع اللقاء والمذکور فی القرآن الکریم (مجمع البحرین) وثار الکثیر من الجدل حول هذه القضیة الهامة والمهمشة تاریخیا , وفى وسط هذه الافتراضات لم یتحدد تحدیدا موقع اللقاء التاریخی وظل موقع الحدث مجهول تاریخیا , وظهرت فی الآونة الأخیرة على شبکة الانترنت فی عدة مواقع لها قاعدة اتصالات واسعة مواقع تبث نفس النظریات القدیمة ومعلومات مغلوطة دون التحقق وإجراء البحث العلمى علیها ,  وتشیر المعلومات المنشورة إلى أماکن مختلفة دون الاستناد إلى أدلة تاریخیة أو علمیة وقد انتشرت هذه المعلومات بسبب تقنیة الاتصالات الحدیثة وأصبحت هذه القضیة عرضه للعابثین بالتاریخ من بث ونشر نظریات اجتهادیة ومنقولة عن روایات ولا تستند لحقائق علمیة وتستوجب النقد والتحلیل التاریخی.          

أولا: عرض النظریات القدیمة حول موقع مجمع البحرین :-

 

قال العلماء والمفسرین مثل (الألوسى - الطبری – عن مجاهد وقتادة )

أن مجمع البحرین : هما بحر فارس مما یلی المشرق وبحر الروم مما یلی المغرب . وقال محمد بن کعب القرظى مجمع البحرین عند طنجة فى أقصى بلاد المغرب ( مضیق جبل طارق حالیا )                 

وقال غیرهم من العلماء : هما البحران ( الکر والرس بأرمنیة ) وقیل بحر القلزم ( البحر الأحمر )                

 

نص ماجاء بأقوال العلماء والمؤرخین :

 

 * قَالَ مُجَاهِد . قَالَ اِبْن عَطِیَّة : وَهُوَ ذِرَاع یَخْرُج مِنْ الْبَحْر الْمُحِیطمِنْ شِمَال إِلَى جَنُوب فِی أَرْض فَارِس مِنْ وَرَاء أَذْرَبِیجَان , فَالرُّکْن الَّذِی لِاجْتِمَاعِ الْبَحْرَیْنِ مِمَّا یَلِی بَرّ الشَّام هُوَ مَجْمَع الْبَحْرَیْنِ عَلَى هَذَا الْقَوْل   ( أى الخلیج الفارسی وبحر العرب) . وَقِیلَ : هُمَا بَحْر الْأُرْدُنّ وَبَحْر الْقُلْزُم . وَقِیلَ : مَجْمَع الْبَحْرَیْنِ عِنْد طَنْجَة ;                                                                                                                                

قَالَ مُحَمَّد بْن کَعْب . وَرُوِیَ عَنْ أُبَیّ بْن کَعْب أَنَّهُ بِأَفْرِیقِیَّة . وَقَالَ السُّدِّیّ : الْکُرّ وَالرَّسّ بِأَرْمِینِیَّة وقیل بحر القلزم . أخرج عبد الرزاق وابن المنذر وابن أبی حاتم، عن قتادة فی قوله: {مجمع البحرین} قال: بحر فارس والروم، هما بحر المشرق والمغرب .وأخرج ابن أبی حاتم عن الربیع بن أنس مثله. وأخرج ابن المنذر وابن أبی حاتم، عن أبی بن کعب فی قوله: {مجمع البحرین} قال: أفریقیة. وأخرج ابن أبی حاتم عن محمد بن کعب فی قوله:                   

{مجمع البحرین} قال:طنجة. وأخرج ابن أبی حاتم عن السدی فی قوله : {مجمع البحرین} قال: الکر والرس        

 

 

ونستخلص من کل هذه الافتراضات وجودنظریتین هما الأکثر تقاربا بین العلماء والمؤرخین

 

1- نظریة طنجة ( مضیق جبل طارق )

2- نظریة بحر فارس ( مضیق هرمز  الخلیج الفارسی )

 

 

 

 

النظریة الأولى

ألون الأحمر: مکان لقاء نبی الله موسى مع الخضرفى

( بحر الروم ) کما تقول نظریة طنجة

 

 

 

 

 

 

النظریة الثانیة

الدائرة الحمراء: نظریة قتادة أن مجمع البحرین عند ( بحرفارس)

التقاء بحر العرب وخلیج عمان مع الخلیج الفارسى

 

 

 

ثانیا : النقد والتحلیل لنظریة طنجة وبحر فارس :-

 

1-  التوصیف الجغرافی :                                                                               

 استندت معظم النظریات السابقة إلى روآیات منقولة عن معلومات جغرافیا مشوشة ومغلوطة کما تبین الخرائط الجغرافیا القدیمة بصور الخرائط أرقام 1/2/3/4 للخرائط العربیة والأجنبیة والتی رسمت منذ قرون , ویتضح کم کانت المعلومات الجغرافیة غیر دقیقة قدیما کما هو موضح بالصور وتخالف الحقائق الجغرافیا المعروفة الآن ویتضح من الخرائط القدیمة رسم البحر الأحمر بدون خلجان ( خلیج العقبة – خلیج السویس ) کما هو موضح (بخریطة رقم 3 ) علما أن التغیرات الجیولوجیة التى حدثت للقارات والمحیطات وغیرت وجه الیابسة وتکوین الخلجان قد حدث منذ العصور الجیولوجیة القدیمة  أى قبل ظهور هذه النظریات بأزمنة , وتشیر الحقائق الجیولوجیة لسیناء أن صخور القاعدة تتکون من صخور ناریة متحولة تشکل الأساس الصخری الذی ترتکز فوقه الطبقات الرسوبیة التی ترسبت خلال الأزمنة الجیولوجیة بعصورها المختلفة وترجع هذه التکوینات فی أصل نشأتها إلى الزمن الأرکی أی إلى ما قبل عصر الکمبرى او عصور الزمن الجیولوجی الأول. وبذلک تتمثل فی سیناء معظم التکوینات الجیولوجیة والطبقات الصخریة الموجودة فی الأراضی المصریة وهذه الحقائق الجیولوجیة تقدر بملایین السنین ......عماد مهدی..........                                                                                          .                                                                      

/ 2 نظر / 40 بازدید

http://www.tabnak.ir/fa/pages/index.php نقشه ابن بطوطه در بازار ابن بطوطه دبی

http://www.tabnak.ir/fa/pages/index.php